حينما يشاء القدر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حينما يشاء القدر

مُساهمة  نسائم الجنان في السبت ديسمبر 13, 2008 11:02 pm

حينما يشاء القدر ...
هكذا يكون القدر اقوى وأصدق من الوهم .. والخيال ..
أظمن من المستقبل .. انه القدر .

لربما أحببت امرأة وشاءت الأقدار بأن تتفارقا أو أحد منكما يموت أو يبعد
عن الآخر ...
ولم تكن تعلم بهذا المصير المختفي ... أو أيضا العكس
فمثلا ..
لو كنت كل يوم تشاهد امرأة ولم تعطي لها أي اهتمام ولم تعلم بأن هذه المرأة سوف
تكون زوجتك في يوم من الأيام ..

وحينما تشاء الأقدار وتذكر ذلك تعلم بأن القدر هو الذي جمعكما وتحاببتما
باالرغم بأن ذلك لم تكن تتوقعه بأنه سوف تشاء الأقدار وتكون لك علاقه
بها ..

هذه هي الأقدار ...
فمثلا لقصة معرس حينما تزوج
وفي يوم زواجه كان واضعا كل الترتيبات للسفر هو وزوجته والقضاء ليلة الزواج
في الخارج .. في احدى دول الخليج ..
فقد هيئ كل الترتيبات اللازمة لذلك ..
وحينما غادر المسكين هو وزوجته ( عروسته ) قصر الأفراح الى مكتب الخطوط
لتأكيد الحجز والذهاب فورا الى المطار ..
وحينما وقف بسيارته أمام مكتب الخطوط وهو وعروسته مليئان باالفرحة مبتسمان
في يوم جميل .. فتركها وخرج من سيارته ودخل مكتب الحجز
وماهي دقائق حتى ورجع الى زوجته المستقله في السيارة لكي يسألها متى تكون
يوم العودة من الخارج ..
فرجع المسكين ودخل سيارته ..
ثم سأل عروسته .. فاذا هي لا تنطق ولا تتحرك .. ساكنه في محلها
قد فارقت الحياة .. وهي في عرسها وزفافها ...
فانظر كيف كانت الفاجعة هي
وكيف كانت الأقدار .. هكذا .. حينما يشاء القدر .
ولكن !
لا يرد القدر الا الدعاء .

نسائم الجنان
جنرال

المساهمات : 44
تاريخ التسجيل : 04/12/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى